Home النوع الاجتماعي كيف تستخدم اللغة لترسيخ دونية المرأة

كيف تستخدم اللغة لترسيخ دونية المرأة

by Emy Suzan Dawud

إن اللغة العربية كمعظم لغات العالم تحمل في طياتها جريرة مجتمع ذكوري فصلها وفق نظرته للمرأة. ويذهب البعض إلى تبني نظرية “المؤامرة” باعتبار أن جميع النحاة الأولين هم رجال، ولعنف اللغة وذكوريتها وجوه منها:
🔺️المصطلحات المستخدمة
🔺️ قاعدة التأنيث والتذكير
🔺️ تذكير المناصب
🔺️ الفصل بالضمائر

ورغم تطور المصطلحات اللغوية التي تستخدم للحيوان وبعض فئات المجتمع، كاستبدال (شراء حيوان) ب (تبني حيوان) واستبدال (ذوي الإحتياجات الخاصة) ب (ذوي الإعاقة)، إلا أننا لا نرى تطورا في اللغة تجاه النساء اللهم تغيراً طفيفا في بعض اللغات التي أصبح لغويوها/لغوياتها ينبهون من أثر التمييز في اللغة على وضع النساء في المجتمع

ومع أننا نشدد على أهمية تدريس الآداب كمصادر للغة ضمن سياقها الزمني، إلا أن هذا لا يعني استنساخنا لمفاهيمها القديمة حول الرجل والمرأة بل يجب تطويرها بما يتماشى وحقوق الإنسان والحيوان

كتابة وتصميم: @emy_dawud

You may also like